مجتمع_لينكس_العربي_10

#مجتمع_لينكس_العربي_10

مجتمع لينكس العربي 10 قبل ما يربو عن عشر سنوات بقليل بدأ مشوار التجمع الأكبر للبرمجيات الحرة على المستوى العربي ، حيث اجتمع مسؤولو ثلاثة مواقع معنية بالبرمجيات الحرة و تمخّض الاجتماع عن اتحاد تلك المواقع في بوتقة أكبر ، ما كانوا يعلمون أو يتوقعون إلى أين سيصل ذاك المجتمع ، ووصفوه بأنه وقف لله تعالى .

فبارك الله ذلك الوقف ونماه ، وإلى التميز أوصله وأبقاه ، ومن البركة والجودة أعطاه ، وبالكتبة والمبرمجين حباه ، فكان مجتمع لينكس العربي القلعة الكبرى التي تمر من خلالها البرمجيات الحرة إلى العالم العربي ، فمنذ أول البدايات ، وضع اللبنات تلو اللبنات ، في عمق البرمجيات ، فكانت للعربية الولادات ، داخلها وحل المشكلات ، بموازاة ذلك انبرت الترجمات ، فإذا العربية تتوج النافذات ، كما للمجتمع وقفات ، فأنشئت البرمجيات تلو البرمجيات ، حصدن عظيم الاستفادات ، في واسع البلدان والقارات .

فكما دخل إلى المجتمع الجهابذة ، طوّر من رؤيتهم النافذة ، فخرّج العلماء ، وجعل المستخدَمين كرماء ، بالبعد عن كراكات الولاء ، للفيروسات والأشقياء ، وللسرقات والأغبياء ، فدمّر للمحتكرين الحصون ، واتخذ من الخصوصية حرمًا مصون ، و متتبعو العورات بكيدهم يتربصون ، تقف وراءهم الدول والمنظمات ، الأجهزة والوكالات ، في أجهزة الناس ينبشون ، لعوراتهم يتتبعون ، فسل مجتمعنا سيف الخصوصية ، ونشر ثقافة الحرية ، لعموم مستخدمي الحاسوبية ، للشرقية والغربية .

إننا في منظومة أعجوبة ، نرشدكم للصفوة المرغوبة ، والزمرة المحبوبة ، ذوو القلوب الطيوبة ، والقوة العلمية المهيوبة ، الناصرة للأمة المنكوبة ، الحافظة لجيوبكم المنهوبة ، المعيدة لطاقاتكم المسلوبة ، زمرة مجتمع لينكس العربي ، فبارك الله فيكم يا مجتمعنا الحلال ، ووفقكم الله القادر المتعال ، ذي الإكرام والجلال ، في سعيكم المحفوف للكمال ، إلى الاستمرار والوصال ، للإبداع والتميز والجمال .



نقاش

أدخل تعليقك:
 
آخر تعديل:: 21 تشرين الأول 2016 الساعة 03:58 بواسطة moceap